The number of fasting hours in Ramadan 2022, which varied from one region to another around the world, was estimated at about 13-15 hours per day, and as we can see, it is a long period on our bodies, of which water constitutes about 70% of its components.

During this period, we lose large amounts of fluids and essential elements, especially with the advent of these days coinciding with the summer and high temperatures.

Therefore, dehydration in Ramadan is one of the most common health problems. What is the definition of dehydration? What are its main symptoms? How can we overcome the risks of infection and its consequences?

MobileTrans Pro 8.3.1 Cracks

Drought in Ramadan: Defining drought

Dehydration is a condition that usually occurs when the amount of body fluids is not enough to compensate for what is lost during normal metabolic processes, such as sweating and urination, and its symptoms and problems begin to appear as soon as the simplest amounts decrease.

Dehydration should not be underestimated, as it can sometimes be very dangerous.

 

Dehydration in Ramadan: What are the symptoms of dehydration?

Most cases of dehydration may be transient and can be prevented by following the simplest methods and tips. Symptoms include:

  • Dry mouth.
  • Feeling lazy and wanting to sleep.
  • Muscle weakness, general fatigue.
  • headache, dizziness;

While its severity may sometimes reach very severe, which may require immediate medical care , so it is necessary to pay attention to such cases, whose main symptoms can be summarized as follows:

  • skin dryness.
  • lack of sweating;
  • Change in the color or amount of urine.
  • Low blood pressure, irregular heartbeat.
  • General weakness, loss of consciousness.
  • Loss of ability to focus.

 

Top tips to avoid dehydration in Ramadan

قد يكون وقع مخاطر الجفاف جسيمٌ على صحة الصائم، ولأن الوقاية خير من قنطار علاج، إليكم أهم النصائح الواجب اتباعها للحماية من الجفاف، والتغلب عليه:

  • إمداد الجسم بكميات كافية من المياه، بما لا يقل عن 8-10 أكواب يوميًا، موزعة ما بين وجبتي السحور والإفطار.
  • الجلوس في الأماكن الباردة جيدة التهوية، مع الحرص على عدم التعرض المباشر لأشعة الشمس، للحفاظ على رطوبة الجسد، وتجنب التعرق.
  • تجنب أن تبدأ إفطارك بشرب العصائر، واستعض عن ذلك بكأس من الماء وبضع حبات من التمر.
  • احرص على دمج الأطعمة الغنية بالسوائل والألياف في طعامك، مثل السلطات والشوربات والخضراوات والفواكه، وتجنب تلك التي تحتوي على نسبٍ عاليةٍ من السكر.
  • واظب على ممارسة بعض التمارين الرياضية بعد الإفطار بعدة سويعات، يساعدُ على إمدادك بالطاقة، وتجديد حيويتك.
  • حاول أن تقلل من كمية الملح المضاف إلى الوجبات، لتجنب الشعور بالعطش وارتفاع ضغط الدم.
  • ابتعد عن المشروبات الغنية بالكافيين، كالقهوة والشاي، حيث أنها تعد من المواد المدرة للبول، والتي تسبب الجفاف، كما أن انقطاعها عمن اعتاد على تناولها بشكل كبير؛ يسبب الشعور بالصداع والإرهاق العام.
  • الاهتمام بوجبة السحور، مع الحرص على عدم تجاهلها أو الاستخفاف بأهميتها.
  • تأخير وجبة السحور إلى وقت قريب من ساعة الإمساك.
  • ضرورة استشارة الطبيب قبل اتخاذ القرار بالصيام، بما يتعلق بالفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالجفاف.

 

الجفاف في رمضان: الفئات الأكثر عرضة للإصابة بخطر الجفاف

هناك بعض الفئات أكثر عرضة أن يصابوا ب الجفاف في رمضان أكثر من غيرهم، هذه الفئات تشمل:

  • الأطفال وكبار السن.
  • المصابون بالأمراض المزمنة، مثل مرضى الكلى، والسكري.
  • الأفراد الذين يتطلبُ عملهم مجهودًا جسديًا كبيرًا، أو العاملين تحت أشعة الشمس.
  • الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المصحوبة بالتقيؤ، والإسهال، وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الفئات المواظبة على تتناول الأدوية المدرة للبول.

 

لعل الإسعافات الأولية لمرضى الجفاف في رمضان من أبسط ما يكون، فقط قم بتقديم بعض الماء المحلى بالسكر، ولا تنسى أن تتصل بالإسعاف، وبهذا قد تكون سببًا في إنقاذ حياة بإذن الله.

بنقرة زر واحدة تستطيع طلب سيارة إسعاف خاصة … اضغط هنا 

 

[/fusion_toggle/fusion_accordion]