حوالي 60٪ من الناس عانوا من نزيف في الأنف خلال حياتهم، في بعض الأحيان وبدون سبب واضح يحدث نزيف الأنف فيتدفق الدم من فتحات أنفك، فما هي أسباب حدوث نزيف في الأنف؟ وكيف نتجنبه؟

 

أسباب حدوث نزيف في الأنف: جفاف ممرات الأنف

إن أحد الأسباب الأكثر شيوعًا لنزيف الأنف هو جفاف الممرات الأنفية حيث يمكن أن تتسبب التدفئة المركزية أو تكييف الهواء في جفاف الأنف من الداخل.
تجف قشرة الممرات الأنفية، وعند إزالة هذه الطبقة عن طريق نفث أنفك أو غرس إصبعك هناك يمكن أن ينتج عنه نزيف.

ما الحل؟

جرب استخدام المرطب واشرب الكثير من السوائل للمساعدة في منع الممرات الأنفية من الجفاف.

 

أسباب حدوث نزيف في الأنف: ضربة في الأنف

هذا ليس غريباً جدًا، ولكن حتى الضربة الخاطفة ستؤدي إلى نزيف في الأنف، كما يمكن لأي لاعب كرة قدم أو كرة سلة أو كرة قدم أو بيسبول إخبارك.
يمكن أن تتلف الأوعية الدموية، مما يجعلها تنزف، ويمكن أن تسبب صدمة الوجه أيضًا تورمًا وكدمات.

ما الحل؟

إذا كان النزيف كبيرًا أو أن أنفك يستمر في التدفق، اطلب دائمًا المشورة الطبية أو النقل الطبي.

 

أسباب حدوث نزيف في الأنف: نزلات البرد والحساسية الموسمية

تؤدي نزلات البرد والحساسية الموسمية إلى تورم ممرات الأنف وتراكم المخاط في الأنف، لكن الجهود المتكررة والفعالة لتفجير هذه المادة اللزجة يمكن أن تمزق الأوعية الدموية الدقيقة في الأنف وتبدأ في تدفق أنفك.

ما الحل؟

الوقاية هي أفضل علاج، لذا حاول الحد من تأثير الحساسية بتجربة هذه العلاجات الطبيعية وتجنب نفث أنفك بشكل متكرر.

 

أسباب حدوث نزيف في الأنف: العوامل الوراثية

تعد العوامل الوراثية أحد أسباب حدوث نزيف في الأنف حيث تسبب بعض الحالات الوراثية نموًا غير طبيعي للأوعية الدموية، بما في ذلك تلك الموجودة في الأنف.

يُعد نزيف الأنف المتكرر أحد أعراض حالات مثل توسع الشعيرات النزفي الوراثي (HHT)، لذلك إذا كنت تعاني من نزيف أنفي متكرر، فاستشر طبيبك لاستبعاد هذه الأسباب.

يمكن أن تؤثر الحالات المزمنة مثل الهيموفيليا على قدرة الدم على التجلط، ويمكن أن تحول نزيفًا صغيرًا في الأنف (قد لا تلاحظه) إلى حدث كبير.

 

أسباب حدوث نزيف في الأنف: الوصفات الطبية

يمكن للأدوية المسيلة للدم، مثل الأسبرين والوارفارين التي تستخدم لعلاج أمراض القلب أو السكتات الدماغية، أن تجعل نزيف الأنف الصغير أكثر حدة.

ما الحل؟

إذا كنت تتناول دواءً يمكن أن يجعل نزيف الأنف أسوأ، فتأكد من طلب المشورة الطبية على الفور إذا بدأ أنفك ينزف.

 

أسباب حدوث نزيف في الأنف: نمو في الأنف (ورم)

يمكن أن تحدث أورام غريبة في الأنف، بما في ذلك الأورام الحميدة (الكتل غير السرطانية) والآفات والأورام.
على الرغم من ندرة أورام الأنف، إلا أنها يمكن أن تسبب نزيفًا، خاصةً إذا كانت مصحوبة بانسداد أو إحساس بالاحتقان.

ما الحل؟

يجب دائمًا فحص نزيف الأنف المتكرر عند البالغين من قبل أخصائي للقضاء على أي شيء سيئ. 

 

كيفية علاج نزيف الأنف

من المفيد معرفة كيفية علاج نزيف الأنف حتى تتمكن من التصرف على الفور عند حدوثه.

ينصح الجميع بإمالة الرأس إلى الوراء وهذا خطأ منتشر يمكنه أن يؤدي ذلك إلى ابتلاع الدم  وربما يسبب الاختناق.

الطريقة الصحيحة هي قرص الأنف من الأمام وإمالة الرأس للأمام.

إن الجلوس في وضع مستقيم يمكن أن يقلل من تدفق الدم إلى الأنف قليلاً، لذا فإن الاستقامة يساعد في الواقع على تهدئة الأمور.

بالنسبة لنزيف الأنف الذي لا يتوقف، أو يستمر في الحدوث مرارًا وتكرارًا، من المهم مراجعة الطبيب.

 

إذا كنت تشعر بالعبء خلال نقلك للعيادة أو المستشفى لا تقلق فنحن هنا للمساعدة، حيث نوفر خدمة نقل المرضى للمواعيد والمتابعات الصحية من وإلى المنزل، لا تتردد بطلبها من هنا